سيد عبدالحفيظ والخطيب

اقالة سيد عبد الحفيظ من منصب مدير الكرة بالأهلي

الرياضة للأبد : الموقع للبيع ..للتفاصيل وطريقة تقديم العروض اضغط هنا

#سيد عبد الحفيظ    #الاهلي
تغيرات كبيرة في هيكلة الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي.
حيث أفادت بعض التقارير الصحفية التي انتشرت خلال الآونة الأخيرة، بأن النجمان خالد بيبو وعماد متعب دخلا ضمن الترشيحات بقوة من أجل خلافة سيد عبد الحفيظ في منصب مدير الكرة بالنادي الأهلي بداية من الموسم المقبل.
وهناك حالة من الغضب العارم داخل جدران قلعة مختار التتش، بسبب بعض أفعال سيد عبد الحفيظ خلال الفترات الماضية.
ويعتبر هناك شبه استقرار من قِبل الإدارة الحمراء على الإطاحة بمدير الكرة الحالي، لاسيما بعد سلسلة الأزمات التي دخل فيها مع عدد من نجوم الفريق.
بالإضافة إلى وجود أزمة عنيفة للغاية بينه وبين الإدارة منذ بداية شهر رمضان الجاري، وذلك على خلفية تواجده في برنامج “رامز مجنون رسمي” دون الحصول على أذن.
وقد تعرض سيد عبد الحفيظ لعقوبة مالية ضخمة من إدارة الأهلي مقابل ذهابه لبرنامج المقالب الخاص بالفنان رامز جلال في رمضان، وهناك محالات قوية جدًا من أجل إقناع إدارة قناة “MBC مصر” بعد إذاعة هذه الحلفة.
وهو ما وجدته الإدارة أمر يتنافى مع مبادئ النادي الأهلي تمامًا، خاصة أنه ليس مجرد لاعب ولكنه مسئول كبير فى النادى.‎

الأهلي يُنادي باستئناف النشاط الرياضي
ومن ناحية اخري وحسب الموقع الرسمي للنادي الأهلي، فإن النادي يرى ضرورة استئناف المسابقة بعدما قام محمود الخطيب رئيس النادي، بإجراء مشاورات مكثفة مع أعضاء مجلس الادارة اليوم.

وجاء بيان الأهلي على النحو التالي:
– اتخاذ أي قرار بخصوص الموسم الكروي غير استكمال المسابقات ولو في توقيت متأخر يترتب عليه حرمان الأندية من بقية عوائدها التسويقية وفقًا لتعاقداتها مع الشركات الراعية والحاصلة على حقوق البث وخلافه.
– سدد النادي الأهلي والمفترض سائر الأندية ما يوازي 85% من رواتب اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية والطبية عن الموسم الحالي .. في المقابل لم تحصل الأندية على نفس النسبة من عوائدها المالية ( رعاية – بث – …. إلخ) وإذا تم إلغاء النشاط لن تحصل على أكثر من 50 %.
– ليس هناك ما يدعو للإستعجال في اتخاذ قرار الإلغاء خاصة وأنه مازال هناك وقت كاف بعد تأجيل دورة الألعاب الأولمبية للعام القادم، وكذا تأجيل التصفيات الإفريقية للمنتخبات. وإذا أخذنا في الاعتبار ان الموسم الحالي بدأ في سبتمبر الماضي، وبالتالي يمكن أن ينطلق الموسم الجديد في أكتوبر مثلما حدث في السابق .وماذا عن فترة التوقف من مايو إلي أكتوبر حال الإلغاء وهناك ثلاث أندية مصرية تبحث عن الاحتكاك القوي قبل استكمال مشوارها في بطولات أفريقيا.
– إلغاء النشاط يترتب عليه خسائر فنية كبيرة ويهدر الحقوق المشروعة للأندية التي أصبحت لها مواقف قانونية في المسابقات التي تشارك فيها، فهناك أندية أنفقت الكثير لتحقيق أهدافها سواء في التتويج أو تمثيل الكرة المصرية في البطولات القارية أو إحراز مراكز متقدمة أو عدم الهبوط أو الترقي للدرجة الأعلى من المسابقات ولعل أكبر دوريات العالم ( إيطاليا -أسبانيا- انجلترا – المانيا )لازالت تتمسك بأستئناف النشاط للحفاظ علي الحقوق القانونية والفنية لكل الأندية ..حتي الدوريات الأوروبية التي تم ألغاءها كان هناك حرصا علي حقوق الأندية ومواقفها القانونية مثلما جري في فرنسا وهولندا وبلجيكا .
– إلغاء النشاط الكروي، بالطبع يتبعه إلغاء بقية الأنشطة في اللعبات الأخرى ، وهو ما يترتب عليه تسريح الأجهزة والعاملين في هذه اللعبات للتخلص من أعباء رواتبهم الشهرية،، وهذا يتنافى مع توجهات الدولة ومؤسساتها في الحفاظ على حقوق الموظفين والعاملين وكذا العمالة المؤقتة .
– الدولة بكافة مؤسساتها تبذل أقصى ما لديها للوصول إلى المعادلة الصعبة ما بين العودة الآمنة وأستئناف النشاط والحفاظ على سلامة المواطنين من جانب ودوران عجلة الإنتاج من جانب آخر وهو ما تسعى إليه معظم دول العالم..
.. وختاماً جدد النادى الأهلى تأكيده علي ضرورة العمل من أجل استئناف النشاط الرياضي وحفظ الحقوق المادية والرياضية والمراكز القانونية لكل الأندية . مع الأخذ في الحسبان رؤية الدولة وتقييمها للموقف من كافة جوانبه وهي الاقدر للحفاظ علي سلامة الجميع .

للحصول على دعم فوري اضغط هنا

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

إضغط هنا لتفوز بجائزة ضربة حظ مع الشركة الراعية ..أشترك مجانا لتكون مؤهل للفوز من هنا .

يمكنك أن تجرب عدة مرات وتؤهل نفسك لرحلة العمر مجانا اضغط هنا

اكتب ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: