العدل الغائب باللوائح والقوانين

الاهلي المصري
الاهلي المصري
الرياضة للأبد :

بقلم سعد رشدان
المنظومه الرياضيه من فساد ومجاملات لاشخاص بعينها والضرب باللوائح والقوانين للنادي الأهلي الذي يتحكم بالمنظومه الاعلاميه والاداريه في الرياضه المصريه فنجد تأجيل مباريات بالشهور ولعب مباريات الفرق الأضعف حتي يتم استعادة مستوي اللياقه البدنيه لاعبي الاهلي ويستطيع أن يحصد البطولات بحجه أنه يمثل مصر ونجد الاختلاف التام مع نادي الزمالك فيتم ضغط المباريات له حتي يتم ارقاق لاعبيه.

واصاباتهم من كثرة المباريات فنجد الزمالك منذ عامين لعب في اسبوع واحد ثلاث مباريات في قوة مباريات الكأس والان نجد النادي الاهلي في نفس الظروف ولكن يتم تأجيل مباريات له حتي زادفارق المباريات عن سبع مباريات عن باقي الانديه ويتم ضغط المباريات للزمالك لكي يتم ارقاق لاعبيه ليفقد النقاط ليتم اهداء الدرع الاهلي كما يحدث كل موسم فما هو المستفيد الوحيد من اصابه لاعبي الزمالك وإبعادهم عن تمثيل منتخب مصر
وعدم وجود تكافؤ الفرص لانديه الدوري كيف يعقل أن يتم انتهاء المباريات لجميع الانديه وابقاء الاهلي بدون لعب ويلعب بعدما يتم معرفة من تم هبوطه للدوري القسم الثاني وتلعب الانديه بدون حماس أمام الأهلي لأنهم قد يكون قدتم حسم أمره وهذا الأمر يحدث كل عام لنجد أنفسنا أمام ضياع حقوقهم المشروعة في حصد البطولات ويتم تفصيل جدول لنادي الدوله كما يزعم مسؤليه في وسائل الإعلام التي يتحكم بيها نادي الأهلي الذي نجده مفروش لهم طريق البطولات باللوائح والقوانين التي يتم التلاعب بها لاجل ارضاء مسؤولين النادي الأحمر ويتم إهدار أموال وتعب باقي الانديه فهل ياتي اليوم نجد فيه المنظومه الرياضيه بها العدالة الغائبة التي يبحث عنها الجميع أما أننا نستمر علي نفس الفساد الرياضي

الرياضة للابد ,العدل الغائب, سعد رشدان,الضرب باللوائح والقوانين للنادي الأهلي,الرياضه المصريه ,لاعبي الاهلي

لمشاهدة جميع المقالات والأخبار إضغط هنا

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *