إلى متى يا جمهور الملكي ؟

نادى الزمالك
نادى الزمالك
الرياضة للأبد :
مقال بقلم – محمد فاضل
كنت اجلس على شاطئ البحر مستمتعا بهوائه النقي اتأمل كل هذا الجمال الظاهر لنا ولا ندري كل ما يخفيه عنا في اعماقه ، فخبايا البحر لا زالت كثيرة ، فكرت قليلا مع هذا المشهد الرائع الذي امامي والذي يجعلك تنطلق بخيالك الى افاق بعيده ، ماذا يخفي هذا البحر من اسرار وهل يمكن اكتشافها جميعا يوما ما ، وقارنت بين البحر وخفاياه  وغدره في احيان كثيرة وبين ما يحدث لنادينا الملكي العظيم فمنها ما ظهر على السطح ومنها ما لا يزال في انتظار الطفو على السطح ليفجعنا بغدر الاعداء وغدر الاحباب.

جلست اتسائل اين جمهور الملكي من كل هذا؟ هل اصبح جمهورنا بتلك السذاجه التي تسمح لغدر الاعداء أن تغوص في أعماق هذا الجمهور العظيم وتقذف به على شاطئ مجهول ليس به حياة فيتم الخلاص من هذا الجمهور بعد أن قرب الأنتهاء من ناديهم الملكي العملاق ، بعد أن أغرقوه في بحر من المشاكل ، بحر ليس من السهل عبوره والنجاة منه ، وللأسف أصبح يقاد بسهولة ولا يعرف فنون العوم فأصبح على وشك الغرق مع ناديه الملكي ، فأصبح يصدق وينساق خلف كل الشائعات والأكاذيب التي تبث عن ناديه الملكي ، فتساءلت الى متى يا جمهور الملكي يتم تدميرك بعد أن أوشكوا على تدمير ناديكم، هذا المخطط الشيطاني لا يتوقف وأنت أيها الجمهور منصاع وراء الأكاذيب والشائعات ، وببأنك الوحيد الذي يعتمد عليه في الدفاع عن هذا الصرح العظيم ولاعبيه ، جعلوك معول هدم تشاركهم في مخططهم دون أن تعي ، لقد أقنعوك بأكاذيب شتى ، منها على سبيل الحصر ، أن ساسي ليس مهما ويملن تعويضه وغدا اشرف بن شرقي ثم زيزو ثم اوباما ثم شيكابالا كبر وهلما جره ، وأنت أيها الجمهر أصبحت من السذاجه بأن تصدق ما يدعون من حرصهم على باقي الفريق وأموال النادي فهل لو كان هؤلاء الاعبون عندهم كنت سمعت أو رأيت أحد منهم يشير أو يطرح تلك النصائح ، هيهات ، فاذا كان ما يدعون صحيحا فأين هم من ، من جلب هذا الشحات بمبلغ تعدى١٥٠ مليون جنيه وأين هم من معلول الذي يرفض التجديد حتى الأن ويطلب ما يفوق ما طلبه ساسي وسيدفعون له ما يطلب وسيخرجون علينابأكاذيب توقيعه على حبا وولها ، ياللعار.
أصبح تجديد ساسي حديث الصباح والمساء ، حديث الرياضه المصرية يتحدث عنها أشباه الاعلاميين وللأسف يساعدهم في مخططهم لاعبون قدامى للملكي لم يكن أحد منهم في امكانيات أو مهارة ساسيي أو بن شرقي أو شيكابالا ، لاعبون بعض منهم كانو أشباه لاعبين جلبوا العار للملكي فترة وجودهم .

الان يجب أن نتساءل نحن ،أين الاعلام من معلول وطلباته المالية ، أين الاعلام الفاسد من إهدار أكثر من ١٥٠ مليون جنية لجلب الشحات هذا ، أين هم من انهاء عقود لاعبين لم يستمروا مع فريقهم سوى شهور قليله ثم رحلوا بعد حصولهم على ملايين الدولارات ، طبعا صم ، بكم عمي لا يفقهون .

أما بالنسبة لساسي يعتبر جرم أن يتم التجديد له وسيأتي دور بن شرقي وزيزو واوباما وشيكابالا وغيرهم حتى يتم المخطط بتفريغ الفريق من نجومه ونعود الى نقطة الصفر أو بمعنى أصح تحت الصفر ، ونعود إلى عشرية أخرى سوداء ، في المرة السابقة وجدنا من إنتشل الملكي وحلق به في عنان السماء فهل تحدث المعجزة ويتكرر ذلك ، هيهات إلا لو هذا الجمهور العظيم تنبه قبل فوات الاوان الى ما يدبر في الخفاء لفصله عن ناديه ولاعبيه وفقدان الثقة فيهم ، وأنكم كجمهور غير قادرين على التصدي لكل من تسول له نفسه الوقيعة بينكم وبين لاعبيكم فيفقدون ثقتهم بأنفسهم وتكون النهاية

أنتم السند وحائط الصد لناديكم العريق الذي ينتظركم فلا تخذلوا لاعبيكم وهم في أشد الحاجة لكم بألا تصدقوا كل ما يقال من أكاذيب ، فلا يمكن تعويض ساسي ولا بن شرقي ولا أي لاعب أخر ، وأنا لا أهتم بما يفعله أعداء النادي فهذا هو أسلوبهم القذرعلى مر التاريخ من أيام حسين حجازي عندما خطفوه من الملكي مرورا بالعصر الحديث وخطف النكرة بطرقهم الملتوية ، ولكن الذي يحزن هو ما يردده الاعلام الزملكاوي وقدامى اللاعبين بأن النادي لا يقف على احد ، يرددون نفس الأكاذيب حتى يتم التغطيه على فشل من في يده الامر الأن وهان عليهم ناديهم من أجل حفنة جنيهات أو دولارات .

فنحن جمهور الملكي نعشق اللعب الجميل فقط ، فإذا فقدنا لاعبا فذا ننتظر سنوات وسنوات حتى تنجب لنا الملاعب فلتة كروية أخرى ، حتى عالميا ، كم من السنين انتظرنا حتى نعوض بيليه الجوهرة السمراء حتى ظهر مارادونا ثم انتظرنا حتى ظهر ميسي ورونالدو ، فدعونا نحافظ على مواهبنا ،جواهرنا ولا نساعد من يريدون تحطيم تلك المواهب حقدا لأنهم لم ولن يستطيعوا اقتناء امثالها ، فنحن نشجع اللعب الجميل فقط أما عن البطولات فنحن نعلم لمن ستذهب فأرجوا من جمهورنا ألا يلتفت الى الأكاذيب ويحاول الضغط بأقصى ما يملك من قوه للحفاظ على نجوم الملكي قبل فوات الأوان ، ولا تكونوا شركاء في تدمير الملكي ، إنها جريمة لن يغفر لنا التاريخ الاشتراك فيها .

وأخيرا أدعو الله عز وجل أن يزيح الغشاوه التي على اعيوننا ولا ننساق وراء اكاذيب شلبوكة وملبوكة وغيرهم ممن هبطوا علينا في الإعلام ودمروا ولا زالوا يدمرون عقول شبابنا وزيادة التعصب بين جموع الشعب الواحد دون واعذ من ضمير ودون رادع لهم للأسف ، لذا أدعو الله ألا يأتي مرة ثانية يوما أتساءل فيه……. إلى متى يا جمهور الملكي ؟  ……. وإلى اللقاء

الرياضة للابد ,محمد فاضل ,مرتضى منصور ,فريق الزمالك ,جمهور الملكي ,هروب فرجاني ساسي

لمشاهدة جميع المقالات والأخبار إضغط هنا

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *