الجحود و القلب الحقود

د.حسن مصطفي
د.حسن مصطفي
الرياضة للأبد :

    بقلم. :. تريز جرجس

نعيش و نشوف .. و نعيش و نتعجب!!!

ما هذا الذي نراه و نعيشه منذ ما يقرب من العام تقريبا ؟؟ رأينا الوان من الحقد و الكره رأينا أشخاص تجردوا من الانسانيه، و  أستغلوا مناصبهم و نفوذهم ضد نادي الزمالك . نعم كما سمعتم ضد نادي الزمالك، للتخلص منه و القضاء عليه بل و يجيبوا عاليه واطيه. ما هي حكايه شهبندر كره اليد؟؟ الراجل المتحكم في الرياضه و في مقدراتها, الحاكم بأمر الله مين يطلع و مين ينزل و مين فين و ليه؟؟؟
 نبتدي منين الحكايه؟؟
أيه حكايه الكره الشديد و الازمه النفسيه المرضيه التي يعاني منها حاله هذا الشهبندر حيرت أطباء العالم، بدأوا يبحثوا عن مصدر تلك العقده النفسيه المسيطره علي الشهبندر . بعد بحث و دراسه و حيره لهذه العقده و الكراهيه ؟؟
حاله هذا الشهبندر حيرت أطباء العالم، بدأوا يبحثوا عن مصدر تلك العقده النفسيه المسيطره علي الشهبندر . بعد بحث و دراسه و حيره لهذه العقده و الكراهيه التي بينه و بين المستشار مرتضي منصور و الذي كان دائما ندا له  يفضحه و يتحداه . أتضح أن عقدته أصلا هي نادي الزمالك ذاته ككيان فهو لا يحبه بل ينتقم منه و يكرهه لماذا؟؟
أصل الحكايه يرجع إلي أن حسن مصطفي  كان لاعب كره يد في نادي الزمالك في الستينات ، و كما هو معروف أن الزمالك كعادته هو من أقوي الفرق بل  الفريق الاقوي.  الذي حقق نتائج عظيمه و كان حسن مصطفي لاعب في هذا الفريق ، و كعاده الشياطين؛؛ فقد بدء يحرض زمايله بالمطالبة بمقابل مادي، لانه دائما يقارن فالنادي الاهلي  كان يعطي مقابل مادي لفريق اليد . بدء يحرض زمايله بالمطالبة بالنقود و بدء التمرد. كان في ذلك الوقت حلمي زامورا هو رئيس النادي  .الذي رفض قائلا لا ندفع فلوس في الالعاب دي؛ اللي عاجبه عاجبه و اللي مش عاجبه بالسلامه ، و خدوا الباب وراكم. غضب اللاعبين و قرروا أن يغادروا و تفرقوا و رحلوا.  ذهب الشهبندر الي النادي الاهلي الذي كان لا حول له و لا قوه، و لا يحقق نجاحات و مع ذلك كان فيه استقرار مادي . و من هنا بدء كرهه و شراسه نفسه و حقده ينصب علي الزمالك. لان الزمالك في ذلك الوقت تحت قياده مصطفي الاحمر قايم بالواجب معاهم و دايس عليهم . و أصبح الزمالك هو العدو الاول و الاخير لهذا الشهبندر. و مع مرور الوقت بدء يتدرج في المناصب و ترتفع معه عقده كرهه للزمالك و كبر حقده لانه يعلم جيدا انه لاشئ أمام الزمالك بل صغير جدا . و مع مرور الوقت ، و تألق الزمالك و سيادته علي كره اليد و تفوقه . زاد حقده و لازال و سيظل مستمر في هدم الزمالك و محاوله إسقاطه بشتي الطرق . و هذا ما نراه واضح وضوح الشمس فالمسألة ليست في شخص المستشار مرتضي منصور بلا !! أنها في الكيان ذاته ، فقط المستشار كان علي درايه و معرفه بكل شئ. هذا هو هدف ابليس:      أستغل منصبه و هيمنته و علاقاته المشبوهه ، بدول تكن العداء لمصر و يستقوي بهم يستقوي بالخارج لهدم البنيه التحتيه للبلد في صوره الوقيعه و الانحياز لنادي علي حساب الاخر و أشعال نار الفتنه بين جماهير الناديين أبناء الوطن الواحد.
 لم يترك حسن مصطفي شئ لم يفعله ضد الزمالك: من ظلم ووضع العراقيل و المستحيلات لوقف مسيره الكومندوز بكل الطرق الغير مشروعه.
كما أنه و شله الغردقه وضعوا سيناريو ذبح الزمالك و جماهيره . كان مرتضي منصور دائما يقول إن هناك حمله مسعوره ضده و ضد الزمالك هدفها احداث وقيعه و فتنه بين الجماهير ، و مؤجج هذه الحمله هو حسن مصطفي و هشام حطب ،فهما ينفذان مخطط ضد الزمالك. كما كان للمستشار تعليق علي قرارات اللجنه الاولمبيه بإيقافه ٤ أعوام ووجه أتهامه لحسن مصطفي و هشام حطب، و أكد أن حسن مصطفي بعث بخطاب سب موجه لشخصه. و أن حسن مصطفي عميل لجهه أجنبيه و يتحدي السلطه التشريعيه و أنه كاره لكل ما هو زملكاوي.
و يذكر أيضا أنه تجاهل دعوه مرتضي منصور لحضور قرعه كأس العالم لكرة اليد. و دعي محمود الخطيب و قال : إنه مثال يحتذي به. كما دائما يعلن أنتمائه للاهلي بالرغم من أنه كان لاعبا بالزمالك.
كما يذكر و لا ينسي أبدا و سيظل محفورا في قلوبنا،
ما فعله و نسبه لشخصه؛ أنه هو من شكي مرتضي منصور لسياده الرئيس و هو من تسبب في تجميد المجلس و إسقاط المستشار عن المشهد.
ايضا إقالته لهشام نصر رئيس  أتحاد اليد المصري لمجرد أنه قرر استئناف الدوري الذي كان متصدره الزمالك حتي لا يأخد الزمالك الدوري.
عندما وجه دعوه خاصه للثنائي ؛ الخطيب و حسن حمدي لحضور حفل أفتتاح بطوله العالم للانديه التي شارك فيها الزمالك متأهلا بعد فوزه علي الاهلي في السوبر . و تجاهل دعوه أصحاب الفرح متمثلا في حسين لبيب و وجه دعوه للعوازل عواجيز الفرح.
عدم عمل قرعه في هذه البطوله و أختيارات مقصود بها إقصاء الزمالك ، علي أن لا يكون بين الثلاثه الاوائل، أو ربما  يكون هو بطل العالم . فوضع بطل أفريقيا مع بطل أوروبا، نكايه في الزمالك لاقصائه بدري بدري . حقا أفعال شاذه لا تصدر غير من مريض نفسي حقود أسود القلب و النيه.
أيضا محاولته منع الرابطه الزملكاويه التي إهانته بل عرفته قدره الحقيقي حاول منعها من دخول الملعب.
  و يذكر أيضا إعطائه الكأس للاهلي بدون وجه حق كده يعنى جدعنه أذاي الزمالك ياخد الدوري طيب الكأس ياخده الاهلي .
و منعه دخول مرتضي منصور نهائي الكأس٢٠١٩ و إلغاء تسليم الكأس فاشتري مرتضي كأس و سلمه غصب عنه للفريق كما أن مرتضي حضر غصب عنه.
أخر أفعاله الشاذه كما ذكرت تجاهله دعوه أصحاب الفرح و دعوه العوازل. و الحجه أنهم أصحابي و ضيوف رئيس الاتحاد اقصد رئيس العصابه.
هذه بعض من مهاترات و خزعبلات و العقد النفسيه لهذا المريض النفسي الملقب بحسن مصطفي. صدقت جماهير الملكي حينما روقوه حقا؛ و هتفوا لرئيس  الاتحاد الدولي لكره اليد أمام العالم ، بريستيج يعني هتفوا و قالوا له :
حسن مصطفي أرفع أيدك الزمالك هو سيدك .
سيدك يا حسن يا مصطفي و تاج رأسك . الزمالك باقي ، أما أنت ففي مزبله التاريخ و طي النسيان .
       بقلم. :. تريز جرجس

لمشاهدة جميع المقالات والأخبار إضغط هنا

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *